المشاركات

عرض الرسائل ذات التصنيف academic writing

مقدمة غير تقليدية لمقرر غير تقليدي

صورة
يا لملل! ما أن يذكر منهجيات البحوث حتى يتبادر إلى الأذهان الموضوعات المعتادة لدرجة الملل أحياناً (كتابة المقترحات، تصميم الدراسات، ادوات جمع البيانات، تحليل البيانات، الخ)، فما الذي يمكن أن نقدمه ليكون جديداً ومفيداً لمجموعة من طلاب الماجستير ومعظمهم على دراية جيدة بمنهجيات البحوث بل لعلهم درسوها لطلاب قبل ذلك؟ هذا مقرر مختلف (أو هذا ما نسعى إليه) مقاربتي لهذا المقرر بسيطة لكنها -في تقديري - مهمة: املأ الفراغات. هناك فراغات نظرية وأخرى عملية، مثلا: - قبل أن نبحر في عالم تصميم وتنفيذ الدراسات، ما هو البحث العلمي أصلاً؟ وهل يمكن الاتفاق على تعريف البحث في المجال الصحي؟ - لماذا نجري البحوث أصلاً؟ لا أعنى الترقية او (البرستيج) أو السمعة أو المشاركة في المؤتمرات - وهي أهداف مشروعة طبعاً، لكن أين تقع البحوث في الصورة الكبيرة؟ هنا أعرفكم على (دورة إدارة المعرفة) وأين يقع منها البحث العلمي؟ - ما هي الأبعاد والأسس الفلسفية للبحث العلمي؟ دعونا نتعرف ونفكك نوضح الفروق بين هذه المصطحات: ontology, epistemology, methodology and methods. وما المقصود بهذه المقاربات   Positivism, Critical rationalism, 

دليلك إلى العبارات والجمل الإنجليزية التي نستعملها في الكتابة الأكاديمية

صورة
من الأخطاء التي ارتكبتها كانت ثقتي المفرطة ربما من لغتي الانجليزية وقدرتي على التعبير بها، فقد درست بها جميع مراحلي الدراسية من الروضة (aka KG) حتى الجامعة وعلى أساس ذلك قبلت في منحة للماستر في جامعة تورونتو University of Toronto ولكنني فوجئت بأن كثيراً من قدرتي على الكتابة تآكلت بفعل دراسة الطب والذي يعلمنا الاختصار والعبارات القصيرة بل واستعمال العديد والكثير من الاختصارات ونعبر عن كل شيء بكلمة او اكثر قليلاً، ومشي الحال في الماستر حيث كان المطلوب في كل مقرر مقال صالح للنشر Publishable manuscript وجاءت تقديراتي بفضل الله جيدة جداً، حتى جاءت الفاصلة - دكتوراه في بريطانيا في University of Birmingham مع مشرفين تخصصهم فلسفة وبدأنا في معركة التواصل وقصدي وما قصدي وأن كتابتي رتيبة وغير غنية، إذن ما الحل؟ لم أحبذ فكرة إرسال كتابتي على ركاكتها المفترضة إلى مصححين محترفين، فكتاباتي كبناتي لا يروقني أن يصلحهن غيري في بحثي وفقني الله لمجموعة من المراجع تعرف ببنوك العبارات Phrasebanks وأهمها ذلك الذي أصدرته جامعة مانشتسر وساعدني كثيراً فقلت أعرف عليه زملائي من الباحثين والطلاب لعل ذلك يعينهم عل

سلسلة جديدة من المقاطع التعليمية عن تُصميم الاستبانات البحثية (Questionnaires) باستعمالGoogle Forms؟

صورة
في ثلاث حلقات  بالرغم من ان الاستبانات تاريخياً كانت (وإلى حد ما ما زالت) ورقية، لكن هناك العديد من العوامل التي تجعلنا نفكر ونعتمد على الاستبانات الرقمية:  ١- الاستبانات الورقية لا يمكن تغييرها: مثلا اكتشفت خطأ في صيغة سؤال او ترتيب الأسئلة، ستحتاج لسحب المطبوع وإعادة الطباعة والتوزيع، بينما الالكتروني تغييره في ثوان وأي زائر الرابط سيجد النسخة المعدلة دون إرباك البحث ٢- توفير وقت وجهد جامعي البيانات : مع الورقية تحتاج عدد من جامعي البيانات يفرغون وقتاً ليصلوا للمستهدفين ووسيلة وصول وزمن انتظار الإجابة، بينما كل الوقت والجهد يتم توفيره في الالكتروني ٣- التحليل آني وتلقائي : بينما الورقية تحتاج إدخال يدوي من الورق إلى برنامج مثل Excel ومن ثم إرساله لبرنامج مثل SPSS بينما تحميل النتائج يتم تحميلها تلقائيا إلى أي برنامج تريد. ٤- المشاركة أسهل وأكبر : مع ملايين الهواتف الذكية التي تنتشر باضطراد أصبح نشر رابط الاستبانات في وسائط التواصل الاجتماعي أسرع وأسهل. وهذا يعني عملياً عينة أكبر ونتائج أقوى مع مراعاة ضوابط الإدخال في الدراسة Inclusion Criteria. يقدم د. غياث محمد عباس شرحاً توضيحياً